عزيز رباح: الحكومة الحالية لا تتحمل مسؤولية الوضعية الحالية لشركة “لاسامير”

0

سمير متوكل
صرح عزيز رباح، وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، أمس الثلاثاء في مجلس المستشارين في إطار الجلسة العامة للأسئلة الشفوية، أن الحكومة لا يمكنها بأي حال من الأحوال، أن تتدخل في ملف “لاسامير”، لأنه بين أيدي القضاء، مبرزًا أن الحكومة لا يمكنها التدخل في ملف معروض أمام أنظار المحكمة.
وأضاف الوزير بأن الحكومة سترحب بأي مستثمر يريد إحداث مصفاة بالمغرب، وتعطيه الترخيص، مضيفًا أن الحكومة مستعدة لأي محاولة استثمارية في هذا المجال.
وأكد أن الحكومة الحالية لا تتحمل مسؤولية الوضعية التي آلت إليها مصفاة تكرير البترول “لاسامير” التي بلغ حجم ديونها 42 مليار درهم، وأضاف الوزير أن “لاسامير” وصلت إلى درجة لا يمكن معها أن تستمر، حتى شركاؤها الذين يتعاملون معها، لا يمكنهم الاستمرار في ذلك، لأن حجم ديونها جد مرتفع.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.