شراكة بين القطب المالي للدارالبيضاء وفرانكفورت ماين فينانس

0

أعلن كل من هوبرتوس ڤات المدير العام لفرانكفورت ماين فاينانس وسعيد الإبراهيمي رئيس القطب المالي للدارالبيضاء عن توقيع اتفاق من أجل تعاون طويل المدى بين المؤسستين.

الإعلان جاء خلال ندوة صحفية نظمت بمدينة موريال، و توجت بإبرام مذكرة تفاهم بين الطرفين.
ويتضمن هذا الاتفاق بالأساس التحديات الآنية التي يواجهها القطاع المالي، خاصة موضوع التمويل المستدام والمقاولات المالية التكنولوجية (FinTech).

إضافة إلى هذا، تزكي الشراكة المبرمة تعبئة الطرفين من أجل بلورة فرص الأعمال بين إفريقيا ومنطقة اليورو، كما تسعى الى دعم جهود المركزين الماليين لاستقطاب مؤسسات مالية، شركات قابضة ومتعددة الجنسية وخدمات إلى كل من فرانكفورت والدار البيضاء.

وتشمل أيضا مذكرة التفاهم تطوير شراكة ناجعة، تضم برامج مشتركة، حصص تكوين في الميدان المالي، بحوث، ورشات عمل وإصدارات مشتركة.

و صرح لوتز رايتغ، رئيس فرانكفورت مان فيناس V.a على هامش الإعلان قائلا إنهم يتطلعون إلى بدء التعاون في المستقبل مع القطب المالي للدارالبيضاء. مؤكدا انه إذا كانت الدار البيضاء تعد مركزا ماليا شابا، فإنها تعتبر بالفعل رائدة في إفريقيا، ونحن نطمح إلى أن تكون هذه الشراكة أداة لاستكشاف فرص الأعمال الواعدة”.

من جهته،قال سعيد الإبراهيمي، الرئيس المدير العام للقطب المالي للدارالبيضاء: “نحن مسرورون بتوقيع مذكرة التفاهم هذه مع فرانكفورت مان فينانس. وأضاف أن هذه الشراكة ستمكن من دون شك من تعزيز التعاون في مجال الأعمال ما بين منطقة الأورو وإفريقيا في مجالات التمويل الأخضر/المستدام والمقاولات المالية التكنولوجية”.

وسيشرع الطرفان في الأسابيع والأشهر المقبلة في وضع برنامج عمل مشترك يسعى إلى تعزيز مكانتهما الرائدة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.