الوزير العلمي: الميثاق الجديد للاستثمار هو خطوة من أجل اقتصاد تنافسي + صور

0

أكد وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي ، مولاي حفيظ العلمي يوم أمس الخميس في الدار البيضاء ،أن الميثاق الجديد للاستثمار ، الذي اعتمده المغرب في يوليوز 2016 يعد خطوة حاسمة على درب بناء نموذج اقتصادي تنافسي وذي مردودية .

وأوضح  العلمي في كلمة له بمناسبة انعقاد النسخة الأولى من ندوات الغرفة البريطانية برسم سنة 2018 حول موضوع” الميثاق الجديد للاستثمار: مدى مساهمته و تأثيره في إعادة تفعيل الاستثمار في المغرب؟” ، أن هذا المخطط المبتكر، الذي يندرج في اطار القانون 16-60 ،و يعوض ميثاق الاستثمار السابق ،الذي اعتمد في سنة 1995، يحتوي على استراتيجيات قطاعية وجهوية ،و يتضمن رؤية واضحة في مجال خلق فرص الشغل ، وتحسين الخدمات العمومية والخاصة للمواطن ،مع الانفتاح على التكنولوجيات الجديدة “.

و شدد الوزير على أن المواطن المغربي يوجد في صلب اهتمامات ميثاق الاستثمار الجديد الذي يتضمن محاور متجانسة تصب في اتجاه خلق فرص العمل لصالح المواطن بما في ذلك الضمانات الممنوحة للمستثمرين والاستفادة من الفرص التي يتيحها الإقلاع الاقتصادي، والدعم المباشر للاستثمار و الاجراءات الضريبية والجمركية، وتعزيز التكوين المهني.

من جهته ، أكد السفير البريطاني المعتمد في الرباط توماس رايلي على رغبة بلاده في رفع مستوى التبادل التجاري وتدفق الاستثمار المباشر نحو المغرب، مؤكدا على أهمية مواصلة الجهود لتطوير شراكة رابح – رابح للمملكتين معا .

واضاف أن المغرب و بريطانيا مدعوان إلى تعزيز تعاونهما في قطاعات الزراعة والطاقة والثقافة والرياضة، مشيرا الى أن الطلب على المواد الفلاحية المغربية في المملكة المتحدة في تزايد مستمر.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.