40 سربة “كتبورد ” بدار بوعزة

0

أعطى والي ولاية جهة الدارالبيضاء ـ سطات، و حسن زيتوني عامل إقليم النواصر، و العامل المكلف بالكتابة العام للولاية، مساء يوم الأربعاء، إنطلاق  فعاليات الدورة الثامنة لمهرجان الفروسية التقليدية للأدارسة البوعمريين بدار بوعزة، بمشاركة 40 سربة تمثل من مختلف ربوع المملكة، مما يعكس وبلغة الأرقام المساحة الكبرى التي تحتلها الفروسية/التبوريدة في ذاكرة ومخيلة المواطن المغربي عامة والذاكرة الجماعية لهذه المنطقة خصوصا المعروفة بجودة الخيول ومهارة الفرسان، ولا أدل على ذلك أن الفارس عبد الله حارث الفائزة ببطولة المغرب في الفروسية عدة مرات هو من أبناء هذه المنطقة.

وقال عبد الكريم شكري رئيس الجماعة الترابية لدار بوعزة، إن هذه التظاهرة التي تقام بشراكة مع عمالة إقليم النواصر، وجماعتي دار بوعزة واولاد عزوز، وجمعية الأدارسة البوعمريين، أضحت موعدا سنويا لساكنة دار بوعزة وكل ساكنة إقليم النواصر ، مما يبرز يضيف نفس المتحدث، مدى تعلق وشغف الساكنة لفن التبوريدة النابع من صميم اهتمام المنطقة بتربية الخيول وحسن الاعتناء برياضة الفروسية التقليدية التي تجد لها مرتعا في المناسبات والأعياد.

هذا، وأبرز شكري، أن هذا المهرجان هو فرصة لأبناء هذه المنطقة لتبادل الخبرات والتجارب مع نظرائهم من المناطق الأخرى مما سينعكس إيجابا على أدائهم في الملتقيات الجهوية والوطنية الخاصة بالفروسية التقليدية، وبالتالي الإسهام في تجاوز إشعاع هذه التظاهرة خارج الإقليم عبر استقطاب زائرين من مختلف المناطق فضلا عن الجالية المغربية المقيمة بالخارج.

وشكر رئيس اللجنة المنظمة، كل من ساهم من بعيد أو قريب في إنجاح هذه التظاهرة من سلطات إقليمية ومحلية، وعلى رأسهم عامل إقليم النواصر، معتبرا أن كل مهرجانات الفروسية  التي تقام بإقليم النواصرهي محطة لوقوف الزوار على المؤهلات السياحية والاقتصادية التي يزخر بها الإقليم وخاصة جماعة دار بوعزة. مشددا أن فن الفروسية التقليدية، يحظى باهتمام متزايد من طرف شباب المنطقة ، مما أهلها لنيل العديد من الجوائز الوطنية و الدولية.

 

     

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.