عمدة الدار البيضاء يجهز على هذه المعلمة الثقافية وسط المدينة

0

أجهزت آليات عملاقة، الجمعة، بترخيص من مجلس مدينة الدار البيضاء الذي يسيّره حزب العدالة والتنمية، على قاعة سينمائية تاريخية بالمدينة ذاتها، في أقل من ثلاث ساعات، ليشرع العمال في جمع أكوام الحجارة الصخرية، التي استعملت في بناء هذه القاعة في الثلث الأول من القرن الماضي.
سينما “ريو”، التي اشتهرت بعرض أفلام هوليود والأفلام الفرنسية في عهد الحماية والأفلام الهندية في فترة الاستقلال، ظلت صامدة أمام الإهمال على غرار كل القاعات السينمائية الأخرى بالعاصمة الاقتصادية، قبل أن يجري هدم خمس قاعات منها بمناطق متعددة في الدار البيضاء.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.