الكلايبي : تنازلات مجلس المدينة يغرق ” دونور”

0

سامية عزيزي

كشف كريم الكلايبي مستشار عن حزب الأصالة والمعاصرة بمجلس مدينة الدار البيضاء، أن التساقطات المطرية التي ليوم السبت 27 أكتوبر 2018 ، نتج عنها إغراق جنبات ملعب محمد الخامس، الذي احتضن مباراة الوداد والنجم الساحلي التونسي، حيث تضررت أرضية الملعب وباقي المرافق الحيوية.
وأشار الكلايبي إلى أنه رغم النشرة الإنذارية الصادرة عن مديرية الأرصاد الجوية، التي حذرت من أمطار قوية ستشهدها مدينة الدار البيضاء إلا أنه لم يتم اتخاذ الاحتياطات اللازمة، الشيء الذي كان سيترتب عنه وقوع كارثة بملعب محمد الخامس.
كما طالب الكلايبي بضرورة تشكيل لجنة تقصي الحقائق بشأن صفقات أشغال مركب محمد الخامس، معبرا عن غضبه من الشركة المكلفة بصيانة الملعب، التي استفادت من أموال طائلة بدون جدوى.
وانتقذ المستشار الجماعي عن حزب البام تنازل مكتب مجلس مدينة الدار البيضاء عن صلاحيات عدة وتفويتها لشركات التنمية المحلية، التي أصبحت تباشر العديد من الملفات المهيكلة بعيدا عن أنظار المنتخبين، من قبيل قطاع النظافة وتدبير النفايات والنقل العمومي، والمرافق العمومية كأسواق الجملة والمجازر والملاعب والمرائب…
وفي هذا الإطار، أوضح الكلايبي أن غياب المدراء العامين لشركات التنمية المحلية عن اجتماعات ودورات المجلس يشكل خرقا للقانون التنظيمي، الذي يعتبر هذه الشركات آلية من آليات التدبير الحر للأنشطة الصناعية والتجارية، التي تدخل في اختصاصات الجماعة.
إلى ذلك، أكد الكلايبي أن مصالح الجماعة الحضرية لا تتوفر على أي محضر أو تقرير حول أشغال واجتماعات هذه الشركات، كما تؤكد على ذلك الفقرة 5 من المادة 131 من القانون، الذي يحدد أجل 15 يوما للتوصل بالمحاضر، ويحيط المجلس علما بكل القرارات المتخذة من قبل شركة التنمية عبر تقارير دورية يقدمها ممثل الجماعة بأجهزة هذه الشركة، مبرزا أن ظهور المدراء يكون مرتبطا فقط بتسلم أموال الاتفاقيات، أو عبر وسائل الإعلام عندما تتحدث نيابة عن مجلس المدينة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.