الباكوري ينقذ 16 سيارة إسعاف من مخازن الفداء

0

كازاوي

قالت جريدة الصباح في عدد السبت والأحد أن مصطفى الباكوري، رئيس جهة البيضاء-سطات، وجد صيغة للتخلص من إرث 16 سيارة إسعاف منسية منذ أكثر من ثلاث سنوات في مخزن تابع لمصلحة العتاد العسكري بعمالة الفداء مرس السلطان، موضوع رهن إشارة المصالح الولائية.

ويشرع مجلس الجهة، حسب الجريدة، في اجتثاث مقبرة “ليزونبيلونص” التي اكتشفت، قبل أيام، بالصدفة، حين كان أحد الموظفين يهم بدخول “كاراج” تابع للمخزن نفسه، إذ وجد حوالي 16 سيارة إسعاف جديدة، باستعمالات طبية استعجالية مختلفة، مركونة في صف طويل ويعلو الغبار واجهاتها الزجاجية.

وصادق مجلس الجهة في دورة أكتوبر المنعقدة بعمالة سيدي بنور على مقرر يقضي بتسليم السيارات التي كانت مبرمجة لـ”مصلحة الخدمات الصحية المستعجلة” (ساميو) لفائدة المؤسسات الصحية ومصالح الوقاية المدنية.

ووصف مصدر من الجهة هذه الصيغة بالحل الوسط لإنقاذ ما يمكن إنقاذه، إذ يبذل مجهود لإعادة تشغيل هذا الأسطول الكبير من السيارات والاستفادة منه بدل أن ينخره الصدأ، وتضيع الجهة في أموال طائلة تناهز 2.5 مليار سنتيم.

ويضم الأسطول أنواعا مختلفة من سيارات الإسعاف، ضمنها سيارات تتوفر على قاعات جراحية متنقلة للحالات الحرجة، وهي الأغلى سعرا، علما أن المشروع تم بتنسيق مع وزارة الصحة لتجهيز مصلحة الخدمات الصحية المستعجلة، لكن حدث أن توقف كل شيء بعد أن عجزت الجهة والوزارة عن توفير سائقين متدربين وتقنيين ومسعفين يتكلفون بهذه المهمة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.