هذا ما صادق عليه مجلس جماعة الدار البيضاء رغم انسحاب أهل ” الجرار ” .

0

ابو نضال .

صادق مجلس جماعة الدار البيضاء، يومه الخميس، خلال الجلسة الأولى لاجتماع الدورة العادية لشهر أكتوبر 2018، بالإجماع، على مجموعة من الاتفاقيات والمشاريع التنموية الخاصة بالتعمير والممتلكات. ويتعلق الأمر، في الشق المتعلق بالتعمير والممتلكات، بإقرار نقط لها صلة بالتخطـيط لحدود الطرق العامة بمقاطعات جماعة الدار البيضاء، وتسمية بعض الأزقة والشوارع والساحات بجماعة الدار البيضاء، وتفويت قطع أرضية، أو مبادلات عقارية. كما جرت المصادقة على مجموعة من الاتفاقيات، منها مشروع اتفاقية شراكة بين جماعة الدار البيضاء ووزارة الصحة من أجل تسجيل الوفيات والإشهاد على أسبابها على مستوى جماعة الدار البيضاء ، إضافة إلى مشروع اتفاقية شراكة بين جماعة الدار البيضاء ووزارة الثقافة والاتصال لدعم مجال القراءة العمومية .وبالمناسبة تمت المصادقة أيضا على مشروع اتفاقية انتداب شركة التنمية المحلية ” الدار البيضاء للتظاهرات والتنشيط ” من أجل مواكبة جماعة الدار البيضاء في تدبير مدرسة الفنون الجميلة.


وعرفت هذه الجلسة، انسحاب مستشاري حزب الأصالة والمعاصرة بمجرد بدئها، احتجاجا على ما اعتبروه ” اختلالات في تدبير عمل المجلس “، تم تأجيل البت ، في عدة نقط لها صلة بتسعيرة النقل الخاصة بشبكة الطرامواي ، وبرنامج إعادة تأهيل المركب الرياضي أحمد الهراس ، والمسرح الكبير لمدينة الدار البيضاء ، وبإحداث شركتي التنمية المحلية ، ” الدار البيضاء للبيئة ” و” الدار البيضاء للأسواق والمجازر، إلى الجلسة الثانية من هذه الدورة التي تقرر عقدها في 18 أكتوبر الجاري.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.