كل ما يمكن أن تعرفه عن ميزانيات مقاطعات الدار البيضاء 2019

0

سامية عزيزي

من أصل 16 مقاطعة، تعرضت ثماني مقاطعات إلى عمليات “بتر” من ميزانياتها، منها ثلاث مقاطعات يترأسها رؤساء منتمون إلى التجمع الوطني للأحرار ومقاطعة يترأسها رئيس من الاتحاد الدستوري، أربع مقاطعات أخرى على رأسها رؤساء من العدالة والتنمية، لكن لا ينتمون إلى الدائرة الضيقة للمتحكمين في دواليب الحزب جهويا.

هذا ما ورد في عدد اليوم من جريدة “الصباح” التي قالت إن ميزانية مقاطعة أنفا انتقلت

من 20.690.617 درهم إلى 20.463.567.64. وتقصلت ميزانية مقاطعة عين السبع، التي يترأسها حسن بنعمر عن حزب “الحمامة” من 23.005.697 درهما إلى 22.897.081.24، كما عرفت ميزانية مقاطعة مرس السلطان التي يترأسها زكرياء بنكيران، عن الحزب نفسه، تغييرا مقارنة مع 2018، إذ تقلصت من 21.521.671 درهما إلى 21.228.137.32.

وعرفت مقاطعة ابن امسيك، التي يترأسها محمد جودار، القيادي في الاتحاد الدستوري، المصير نفسه، إذ تقصلت من 20.087.113 درهما إلى 19.337.061.96، والأمر نفسه بالنسبة إلى أربع مقاطعات أخرى محسوبة على العدالة والتنمية، ويتعلق الأمر بمقاطعات الحي الحسني (من 24.847.472 درهما إلى 24.287.874.24) ومقاطعة سيدي بليوط (من 26.761.271 درهم إلى26.334.209.32) ومقاطعة الفداء، التي يترأسها الفاطمي الرميد التي تقصلت من 21.465.740 درهم إلى 21.176.680.80) وأخيرا مقاطعة اسباتة التي تقصلت ميزانيتها من 19.196.699 درهما إلى 18.232.243.08).

في المقابل ارتفعت ميزانيات ثماني مقاطعات، ويتعلق الأمر بمولاي رشيد والصخور السوداء والمعاريف وعين الشق وسيدي البرنوصي وسيدي مومن وسيدي عثمان والحي المحمدي التي انتخب فيها العمدة الحالي رئيسا قبل تنحيه لوجود حالة تناف.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.