السباق المحموم نحو منصب مدير شركة “الدار البيضاء للموارد” !!

0

سامية عزيزي

بدأ السباق المحموم نحو منصب المدير العام لشركة الدار البيضاء للموارد، وهي أول شركة تؤسس في عهد العمدة عبد العزيز العماري، ومهمتها الأساسية جمع “لفلوس” والمداخل وتقوية المداخيل وانجاز جميع المهام التي لا تتعارض مع الأمر بالصرف والمحاسب العمومي.

وشرع عدد من “الأطر” سواء من الدار البيضاء او خارجها والمنتمون إلى “بروفايلات” مختلفة لوضع طلبتهم أو ربط الاتصال بالمسؤولين في الجماعة الحضرية ووزارة الداخلية وجهات أخرى لتعبيد الطريق أمامهم.

ولم خف عدد من المقربين من أحزاب الأغلبية الجماعية رغبتهم في الفوز بهذا المنصب الذي يسيل اللعاب، ويتوفر الموقع على أسماء لا يرغب في الإفصاح عنها في الوقت الحالي تضغط بشتى الطرق من أجل “تبليص” أبنائها وبناتها، أو ذوي القربى.

وتقوم الحروب على مناصب المديرين العامين للشركات المحلية نظرا إلى الأجور المرتفعة التني تصل إلى 7 ملايين سنتيم في الشهر، ناهيك عن الامتيازات الأخرى (مكاتب، موظفين تحت التصرف، سيارات، محروقات، سفريات، التقرير في ميزانيات، مشاريع…توظيف).

وتتكلف الشركة الجديدة بجميع مهام المداخيل وتنمية الموارد، إذ يتكون رأسمالها من 10 ملايين درهم موزعة على الجماعة الحضرية بـ80 في المائة و19 في المائة لمجلس العمالة و1 في المائة موزع على الشركاء الآخرين، إذ أصبحت وزارة المالية لأول مرة عضوا في مجلس الإدارة الذي لم يحدد بعد.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.