سطات: افتتاح المعرض الجهوي للصناعة التقليدية.. صور

0

ترأس خطيب الهبيل، عامل إقليم سطات يوم أمس الاثنين ،  بحضور رئيس غرفة الصناعة التقليدية بجهة الدار البيضاء سطات ورئيسي المجلس الإقليمي و المجلس الجماعي لمدينة سطات ورؤساء المصالح الأمنية والعسكرية والمدنية ورؤساء المصالح الخارجية حفل افتتاح فعاليات المعرض الجهوي للصناعة التقليدية بسطات في دورته الرابعة عشر.

هذا المعرض الذي يتماشى مع استراتيجية الوزارة الوصية وإنعاش وترويج منتجات الصناعة التقليدية وتشجيع التراث اللا مادي، ينظم من طرف  غرفة الصناعة التقليدية لجهـــــة الدارالبيضاء – سطات  وبتنسيق مع المديرية الإقليمية للصناعة التقليدية  يعرف مشاركة  أكثر من 80 عارض في حرف الخشب والحديد والمجوهرات التقليدية والجلود والأثواب والخياطة ويقدم لزواره منتوجات مختلفة أبدعتها أيادي الصانع التقليدي تجمع بين ما هو أصيل ومتجدر في ثقافة وتقاليد الجهة وما هو عصري ومنفتح على ما تعرفه تقنيات الإنتاج من مستجدات.

 

 وتجدر الإشارة إلى أن تنظيم هذا المعرض يشكل فرصة لتسويق منتجات الصناعة التقليدية والتعريف بها لدى الزوار وخلق انتعاشة مادية للصناع والحرفيين من خلال  الرفع من دخلهم الفردي وضمان رواج تجاري لما تبدعه أنامل الصانع والصانعة.

 ويروم هذا المعرض، الذي يستمر إلى غاية 8 يوليوز الجاري إطلاع الزوار على منتوجات مميزة في شتى القطاعات الحرفية التقليدية إلى جانب تأهيل المنتوج المحلي والمساعدة على تسويقه.

 

وفي إطار دعم البنيات التحتية الصحية بالمنطقة والعناية بصحة الأم والطفل وتحسين شروط الراحة لدى النساء الحوامل عند الوضع و بعد الولادة، أشرف السيد العامل والوفد المرافق له على تدشين تهيئة وحدة لطب الأطفال و طب الخدج بالمستشفى الإقليمي الحسن الثاني بسطات الذي أنجز في إطار اتفاقية شراكة بين  المجلس الإقليمي لسطات ووزارة الصحة بغلاف مالي إجمالي قدر بـ 4.200.000,00 درهم.

 

ويضم هذا المشروع الذي يدخل في إطار المقاربة الوقائية المتمثلة في ولادة سليمة للأطفال وتحسين الخدمات الصحية والاجتماعية للطفل والأم وحدة لإنعاش المواليد الخدج ووحدة للخدج وحدة لطب الأطفال.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.