تحركات لإعادة استخدام مياه الصرف المعالجة بالدارالبيضاء

كازاوي

0

تتجه الحكومة إلى دراسة إعادة استخدام مياه الصرف المعالجة في الدارالبيضاء الكبرى، بدعم من كتابة الدولة المكلفة بالماء، في سياق ندرة الموارد المائية بجهة الدار البيضاء سطات، وسيهتم المشروع كذلك بمشكلة المياه المعالجة التي يتم تصريفها في البحر.
وهناك إرادة كبيرة لتغيير تدبير الموارد المائية للمدينة المليونية، وترشيد استهلاكها. وتعمل الحكومة على دراسة إعادة استخدام مياه الصرف الصحي المعالجة في العاصمة الإقتصادية للمملكة، والتي يبلغ عدد سكانها 4.3 مليون نسمة على الأقل، وأكثر من ثلث المنشآت الصناعية في البلاد.
ووفقا لكتابة الدولة المكلفة بالماء، قامت مدينة الدار البيضاء الكبرى منذ عام 2013، بالعمل بمحطة مديونة لمعالجة مياه الصرف الصحي، وتحويلها إلى قنوات للري وضعت رهن إشارة الفلاحين بالمنطقة.
ومع ذلك، يتم تصريف معظم النفايات السائلة في المحيط، بعد المعالجة المسبقة. في حالة محطة العنق، يتم تصريف 200،000 م3 في اليوم (بالنسبة للطقس الجاف)، و500،000 م3 في اليوم (في الطقس الماطر) التي تعالجها هذه المحطة وبعدها تُصرف في البحر، تضيف السلطات.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.