عامل إقليم سطات يقوم بزيارة لأول مركز للأطفال التوحديين بسطات

0

في إطار مجهودات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية لمحاربة الهشاشة والحد من اثارها السلبية على المجتمع وبمناسبة اليوم العالمي للتوحد، قام خطيب الهبيل، عامل إقليم سطات رفقة المنتخبين  ورئيسالمجلس العلمي المحلي  المصالح الاقليمية المعنية وآباء وأولياء الاطفال المستهدفين اليوم الجمعة بحي الفرح بمدينة سطات بزيارة لأول مركز لفائدة الاطفال التوحديين بالإقليم، هذا المشروع الذي يهدف الى تسهيل اندماج هؤلاء الاطفال في الوسط التربوي وتوفير فضاء ملائم لتقديم المساعدة للفئات المستهدفة ومصاحبتها في تجاوز وضعية الاعاقة وتمكين الاطفال التوحديين من ادوات التعليم والاندماج والمساعدة الضرورية سعيا وراء تيسير اندماجهم الاجتماعي.

ويشتمل هذا المركز على قاعات وفضاء للاستراحة وادارة ومطبخ ومرافق صحية وفضاء للألعاب والترفيه، وأنجزت هذه البنية في اطار شراكة بين المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين والمنسقية الجهوية للتعاون الوطني والجمعية الوطنية للتوحد بمدينة سطات بغلاف مالي قدر ب 1.820.000,00 درهم.

للإشارة، فان هذا المركز هو ثمرة مجهودات السلطات الاقليمية والمجتمع المدني والمصالح المختصة للحد من مرض التوحد وايجاد السبل الكفيلة للإدماج التربوي والاجتماعي للأطفال التوحديين بالإقليم الذين يعانون من تأخر في الوظائف النفسية الاساسية المرتبطة بنمو المهارات الاجتماعية واللغوية وإدماجهم  الاجتماعي في الوسط التربوي.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.