إضراب “20 مارس” يشل المستشفيات لمدة 24 ساعة

0

سيجد المغاربة أنفسهم اليوم  أمام مستشفيات فارغة في كل ربوع المملكة، بعدما قرّر أطباء القطاع العام خوض إضراب وطني جديد بكل المؤسسات الصحية، باستثناء أقسام الإنعاش والمستعجلات، ردا على ما اعتبروه “ارتباكا حكوميا متواصلا منذ انطلاق الدخول الاجتماعي في شتنبر الماضي، وفي ظل الاحتقان المتواصل الذي يعيش على وقعه قطاع الصحة”.

وتأتي الخطوة التصعيدية التي تهم هذه المرة شل الحركة في كل المستشفيات العمومية بالمملكة، حسب مصادر نقابية، “في ظل استمرار مسلسل شد الحبل بين وزارة الصحة وأطباء القطاع العام، الذين لم يسجلوا أي تجاوب إيجابي من لدن الوزارة، ومن خلالها الحكومة المغربية، للتفاعل بجدية مع الملف المطلبي، ومعالجة مٌسبّبات الاحتجاجات”، على حد تعبيرها.

وقالت النقابة المستقلة لأطباء القطاع العام إنها “تجد نفسها اليوم مجبرة على اختيار الاستمرار في الاحتجاج، ما دامت مطالبها المشروعة لم يتحقق منها شيء منذ سنوات طوال”، معللة خطوتها هاته بالدفاع عــن الملـــف المطلبـــي لفئــــة الأطبـاء والصيادلــة وجراحي الأسنـان بالقطاع العمومي، وعلى رأسها تخويل الرقم الاستدلالي |509| كامــلاً بتعويضــاته لكل الدرجات، كمدخل للمعادلة.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.